هذا الأب الهمجي يجب أن يحاكم

هذا الخبر منقول عن وكالة أخبار المجتمع السعودي:

وعدوها بجوال وألعاب لتقول للمأذون “موافقة”..

طفلة القصيم أمضت 3 أسابيع لا تستطيع المشي بعد دخول الثمانيني بها و والدتها تطالب وزارة العدل وهيئة حقوق الإنسان بالتدخل لفك أسرها..!

وعدوها بجوال وألعاب لتقول للمأذون “موافقة”..

روت اليوم والدة طفلة القصيم التي زفها والدها إلى ثمانيني من أقاربه ونشرت وكالة أخبار المجتمع السعودي خبراً عنها أنها تمكنت من محادثة طفلتها هاتفياً موضحة أنها كانت تبكي بشدة وقالت لها بالحرف الواحد: «ماما.. سامحيني» !

وأضافت: قلت على ماذا ؟ فقالت :«صار شي وأقسم بالله إني دافعت عن نفسي.. ماما لا تزعلي غصب عني» كل ذلك وهي تبكي بشدة، كدت أنهار وقلت لها عن ماذا تتكلمين فقالت وبالحرف الواحد «ماما فكوني منه» فقلت ممن؟ قالت من الرجل الذي عمل معي «كذا وكذا .. »!!؟؟ وعندما حاولت الهرب «ضربني كف» وأمسك بي بالقوة وجلست بعد فعلته ثلاثة أسابيع لا أستطيع المشي إلا بصعوبة ؟! (إنتهى)

كم يشعرني هذا النوع من الأخبار بالحزن والأسى والاشمئزاز في نفس الوقت. وكأننا ما زلنا نعيش وفقاً لقوانين الجاهلية الأولى .. أب جاهلي التفكير قبلي الطباع وفي اعتقادي منحرف ويحتاج إلى نوع من العلاج النفسي والسلوكي، يضحي بابنته من أجل مبلغ من المال. وليتنا نقول أنه باعها فالبيع أهون في هذه الحالات، ولكنه صادر كل ما لديها من طفولة وإنسانية وكرامه منحها الله إياها. نعم .. لقد تجرأ هذا الأب المجرم وتحكم فيما لا يملك وأعطى لنفسه الحق في تحديد مصير إنسانة لم ترتكب ذنباً سوى أنها طفلة وقعت تحت رحمة هذا الطاغية الجاهل الهمجي.

إننا نريد أن يكون هناك نظاماً ولوائح قانونية واضحة تحدد حقوق البنات القاصرات وتمنع هؤلاء الآباء من ممارسة هذه الجرم ضدهن. نعم، هذا الهمجي يجب أن يحاكم بتهمة تدمير نفس بشرية بريئة من أجل الحصول على مكاسب مادية. فإن كنا فعلاً نتكلم عن مجتمع مسلم يحكمه كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم فأنا أريد من يأتيني بدليل على جواز ما قام به هذا المجرم. وقبل أن يأتي صاحب الدليل بدليله ويقول قال الله وقال رسوله أريده أن يفكر بإنسانيته وبفطرته (وديننا دين الفطرة) ويتفكر في الآثار النفسية التي خلفتها هذه الجريمة في نفس الطفلة البريئة وكيف يمكن أن تتخلص من الصور الذهنية التي تكونت عندها من جراء ما حصل لها.

نعيب زماننا والعيب فينا وما لزماننا عيب سوانا

Advertisements

حول Asim Danish
I am a management consultant and an entrepreneur who loves business development and strategic management issues I have a strong passion to make a difference in the lives of others. I coach people, I love life, I seek knowledge, and I search for meaning. My Personal Mission Statement: To learn, to live my values, to enjoy life, and to elevate the lives of others.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: